سؤال وجواب

ما هي أنواع الإضراب – مشروع المعرفة

أنواع الإضراب

الإضراب هو صورة من صور الاعتراض على أمر معين من خلال التوقف عن فعله، بغرض الضغط على رب الأمر لتنفيذ المطالب الخاصة بالمرض، سواء أكانت في العمل أو في البيت أو في أي مجال من المجالات الحياتية، وتوجد له عدة أنواع، سنتعرف عليها من خلال التالي:

إضراب التضامن

هي نوع الإضراب الذي يتم لتضامن وتعاطف العاملين في المؤسسة مع فئة مشابهة لهم في المهنة أو من غير المهنة، ويحمل شكلان نعرضها لكم في التالي ذكره:

الإضراب التضامني المشروع

ينقسم الإضراب التضامني المشروع لنوعان نتعرف عليهم في النقاط التالية:

  • في حال كان الغرض من الإضراب التعاون مع فئة في مؤسسة أخرى، على أن يكون الغرض الرئيسي منه الحصول على مصالح مشتركة بين العمال في كلا المؤسستين.
  • إذا كان الغرض من الإضراب التعاون والتعاطف مع فئة عاملة في نفس المؤسسة.

الإضراب التضامني غير المشروع

يفقد الإضراب حقه، في حال كان الغرض منه دعم أي جهة من الجهات السياسية.

إضراب الاقتصاد “العمالي”

هو نوع الإضراب الذي يتخذه العمال في المناطق الحرة أو في المؤسسات العاملة للضغط على صاحب العمل لتلبية كل متطلباتهم، وذلك من خلال عدم تلبية احتياجات العمل لفترة من الوقت، مع المداومة على حضور ساعات العمل كاملة، ويحمل إضراب الاقتصاد “العمالي” ثلاث أشكال، نتعرف عليهم في الآتي:

  • الإضراب الغير كامل: ويتم من خلال توقف العمال عن العمل لساعات إضافية، أو تبطيء آلية العمل.
  • الإضراب الكامل: وهو توقف العمال عن العمل بشكل كامل.
  • الإضراب المؤدي إلى الإغلاق: والذي يتم من خلال إضراب العمال عن العمل لفترة كبيرة من الوقت، مع عدم حضورهم ساعات العمل، مما ينتج عنه إغلاق صاحب العمل المكان.

إضراب السياسة

يعتبر هذا النوع من الإضراب هو أسوأ أنواع الإضراب، ذلك لكونه يتم من خلال إضراب العمال عن العمل غرض الاعتراض على سياسة الدولة في إدارة إحدى الأمور المتعلقة بالعمال بها، أو بغرض الاعتراض على أي قرار من قرارات الدولة.

إضراب السجناء

ذلك النوع من أنواع الإضراب الذي يتم من خلال إضراب السجناء في مختلف البلاد عن تناول الطعام، ذلك لمحاولة الضغط على الجهات المسؤولة لتلبية احتياجاته الخاصة، أو الاعتراض على الأوضاع الخاطئة في السجن.

شروط الإضراب

نص القانون العام للدولة على الكثير من الشروط لإقامة الإضراب، وهي تتمثل في التالي ذكره:

  1. عدم تعطيل أي اتفاقية عمل في وقت سريانها وتنفيذها.
  2. ألا يرتبط الإضراب بأي نوع من أنواع التحكيم، أو الوساطة، أو المفاوضة الجماعية.
  3. أن يتم الإضراب من خلال المنظمة النقابية للعمال، مع الحفاظ عليه سلمي، أي بدون أي تهديد أو تكسير أو إتلاف للمنشآت العامة أو الخاصة.
  4. يُرسل إخطار لمديرية القوى العاملة حامل لأخطار يعلن عن الوصول على أن يكون مسجل، وذلك قبل أن يتم الإضراب بعشرة أيام.
  5. وجوب حصول اللجنة النقابية الممثلة للإضراب على موافقة أكثر من ثلثي الأعضاء التابعين للنقابة العاملة.
  6. يتم إخطار صاحب العمل بموعد الإضراب قبل القيام به بمدة لا تقل عن العشرة أيام، على أن يكون الخطاب مسجل بعلم الوصول.
  7. أن يتم الإخطار بمعرفة النقابة العامة أو اللجنة النقابية، على أن يضم كل مطالب العمال.
  8. يمنع القانون تنظيم الإضرابات في المنشآت الحيوية، أو الأماكن التي يمكن أن يضر الإضراب بها بالأمن القومي.

عواقب مخالفة شروط الإضراب

أكد القانون العام للدولة على وجود عدد من العقوبات للمضربين عن العمل في حالة مخالفتهم أي شرط من شروط الإضراب عن العمل، وهي كالتالي:

  • يتم فصل العامل من عمله.
  • يجب العلم أن المخالف يعرض لعقوبة، ذلك استنادًا لقانون التظاهر وقانون العقوبات الخاص بالبلد.

أهمية الإضراب

يعتبر الإضراب نوع من أنواع أخذ الحق بطريقة مشروعة في حال ألتزم العمال أو النقابة التابعين لها بشروط الإضراب المذكورة في الفقرة السابقة، حيث إنه يعتبر وسيلة من وسائل المطالبة القوية بتلبية الحاجة، وذلك من خلال الضغط على صاحب العمل في مصلحة العمل، خاصةً في حال كان صاحب العمل من الأشخاص الغير مهتمين لرأي العمال أو متطلباتهم العامة، والتي تتوافق مع المصلحة العامة للعمل، مما ينتج عنه في كثير من الأحيان وعلى مر العصور حصول العمال على حقهم بشكل كامل أو شبه كامل.

أسباب الإضراب عن العمل

تتعدد أسباب الإضراب، وهي تتمثل في التالي ذكره:

  • عدم موافقة العمال على وقت فترة الراحة، أو ساعات العمل.
  • تسريح العمال نتيجة إغلاق المنشأة التابعين لها، أو الحاجة لتخفيض النسبة العاملة بها.
  • قلة الزيادات الشهرية أو السنوية للعمال.
  • تأخير الحوافر أو الرواتب.
  • الاعتراض على السياسة العامة للشركة.
  • خصم قيمة الإجازات الرسمية والأعياد من الراتب.
  • اختلاف الرأي على قيمة صندوق الادخار أو الأرباح الخاصة بالعمال أو الإكراميات.

أسئلة شائعة

متى يكون الإضراب؟

يكون الإضراب عن العمل في حال توافرت أسباب الإضراب عنه لدى العمال، والتي تتلخص في عدم موافقتهم على الإجراءات المتخذة من قبل الإدارة أو وجود مشاكل في قيمة الرواتب أو الحوافز الخاصة بهم.

كيف يكون الاضراب قانوني؟

في حال تطابق مع كل الشروط القانونية التي نص عليها القانون، والتي تتلخص في عدم القيام بأي نوع من أنواع الضرر للمؤسسة العاملة، والتعامل معها عن طريق النقابة العاملة.

كانت هذه ابرز المعلومات حول موضوع ما هي أنواع الإضراب – مشروع المعرفة مقدمة لحضراتكم من موقع مشروع المعرفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى