تعليم

خصائص فصل الشتاء – مشروع المعرفة

خصائص فصل الشتاء

يعتبر الشتاء واحداً من الفصول الموسمية الأربعة، حيث يأتي بعد انتهاء فصل الخريف وتتفاوت درجات حرارته من منطقة لآخرى، إذ يوجد بعض المدن التي تعيش في أجواء شديدة البرودة مثل روسيا والقطب الجنوبي.

  • درجة الحرارة: من أبرز خصائص فصل الشتاء هو انخفاض درجات الحرارة، ففي بعض المناطق تصبج الحرارة بالسوالب، وعلى هذا يتكون الجليد.
  • وضح الخبراء أن هضبة أنتاركتيكا وصلت بها درجة الحرارة إلى 93 درجة مئوية تحت الصفر، لتكون في أشد أوقاتها الشتوية.
  • البرودة: نتيجة انخفاض درجة الحرارة وتراكم السحب والغيوم تتساقط الأمطار والثلوج مما يتسبب في برودة المناخ، ويستمر فصل الشتاء لمدة 93 يوم.
  • تنوع المحاصيل: يساعد فصل الشتاء في تنوع المحاصيل الصيفية التي لا تظهر سوى في الجو البارد، وذلك مثل البقوليات والبرسيم والحبوب وكذلك نبان الكتان واليوسفي والموز.

تعريف فصل الشتاء

  • أن فصل الشتاء يبدأ فلكياً من يوم 7 نوفمبر حتى 7 فبراير وذلك في النصف الشمالي من كوكب الأرض، وفي النصف الجنوبي يبدأ في تاريخ 7 مايو حتى 7 أغسطس.
  • إلى جانب هذا يبدأ فصل الشتاء في التقويم الميلادي من تاريخ 21 ديسمبر وذلك في فرنسا ودول المغرب العربي والخليج ويستمر حتى 20 مارس.
  • يعرف عن فصل الشتاء بأنه أقصر من فصل الصيف في عدد الساعات الصباحية، وتزداد خلال الليل، ويرجع السبب في ذلك أختلاف ميل وزاوية الأرض.

لماذا نحب فصل الشتاء

هناك عدة حقائق حول حب أغلب الأفراد لفصل الشتاء، وعلى الرغم من رؤية البعض بأنه موسم الأكتئاب والضجر إلا أن يوجد فئة كبيرة تحب التعايش في المناطق الباردة للاستمتاع بذلك الجو المميز ومشاهدة الأمطار وشكل السحب المتراكم.

  • يعرف عن فصل الشتاء بأنه الموسم العائلي، إذ أنه الأسرة تجتمع في مكان واحد ويأتي الأصدقاء والجيران من أجل أقامة حفلات الشواء وصنع المخبوزات، مع الجلوس لساعات طويلة لمشاهدة الأفلام وقص الروايات والنكات.
  • يعتبر فصل الشتاء من المواسم التي ينخفض بها القلق والأكتئاب، وذلك لأن عدد ساعات النهار تكون أقصر وتزداد ساعات الليل، وهذا يؤثر بالإيجاب على الصحة النفسية لبعض الفئات.
  • يفضل البعض ممارسة التمارين الرياضية مثل رياضة الجري تحت المطر، حيث يروا فيها السعادة والراحة ويشعر المرء بالحماس، كما أن هذا يحد من الشعور بالخمول والتعب.
  • تتأثر صحة الجسم بصورة إيجابية أثناء الشتاء، وذلك من خلال فرز هرمونات تزيد من عملية النمو وتقوية البدن.
  • تساعد الأجواء الباردة في طرد الحشرات مثل البعضو من الجو، وتساهم في تنظيف الهواء من الأتربة وذلك بعد هطول الأمطار.
  • إلى جانب هذا يتميز فصل الشتاء بظهور بعض أنواع من الفاكهة والثمار المميز، مثل البرتقال والموز واليوسفي وتحتوي تلك العناصر على الفيتامينات والألياف التي تحمي الجهاز الهضمي وتعزز المناعة ليقل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة.
  • ذكرت بعض الدراسات أن الشتاء يساعد في تنظيم علمية التنفس لدى الأنسان، وذلك نتيجة خلو الهواء من الأتربة على عكس فصلي الربيع والشتاء.
  • بناء على هذا قد تنخفض حالات الإصابة بالحساسية أو ضيق التنفس وذلك لدى بعض الافراد وليس لجميع المصابين.
  • تساهم الأمطار في تنظيف الميادين والشوارع من الأتربة، ونرى بعض الأشخاص الذين يميلون للخروج خلال أوقات المطر بغرض التنزه.

انشطة تفعل في الشتاء

ينتظر العديد من الأفراد قدوم فصل الشتاء بفارغ الصبر من أجل الاستمتاع بالأجواء الباردة واستكشاف مناطق جديدة، حيث يسافر البعض إلى المدن الجليدية من أجل اللعب في الثلج وصنع رجل الجليد مع مشاهدة النجوم خلال الليل، وتلك الأنشطة تزيد من شعور السعادة والراحة النفسية.

  • رياضة التزلج على الجليد: أن رياضة التزلج على الجليد من أهم الأنشطة الشتوية التي يترقبها الجميع ويفضلها معظم محبي الشتاء، إذ يسير الفرد على التلال الجليدية والتقاط الصور الرائعة في المناطق الثلجية الساحرة.
  • التجول في المناطق الاستكشافية: يفضل بعض الأشخاص الخروج خلال وقت الشتاء البارد من أجل أستكشاق المدن، فإن هذا يزيد من احساس المغامرة والشغف نتيجة زيادة الادرينالين بالجسم الذي على أثره يشعر المرء بالحماس والدفء.
  • مشاهدة الأفلام وتناول مشروب ساخن: ينتظر الكثيرين من محبي الشتاء ذلك الفصل من أجل القيام بحفلات ليلية لمشاهدة الأفلام الحصرية وأفلام الشتاء والكريسماس مع الأصدقاء والأهل مع تناول المشروبات الساخنة المشهورة مثل الشوكولاته الساخنة.
  • الخروج في المناطق الهادئة: يساعد الشتاء في الذهاب إلى المناطق الرومانسية الهادئة لتناول وجبات الطعام في أجواء مثالية ساحرة، ويمكن التجول في المتاحف وحضور الحفلات الغنائية.
  • الاستمتاع بالمسابقات والفعاليات: يعتبر الشتاء هو موسم تنظيم أهم الفعاليات والمسابقات خلال العام، لذا يمكن للأفراد الذهاب إلى الحفلات والسباقات مع الاستمتاع بأجواء الشتاء الهادئة.
  • إقامة حفلات الشوي: يشتهر فصل الشتاء بإقامة حفلات الشوي وصناعة المخبوزات المقرمشة الساخنة، وهي من أبرز طرق الاستمتاع بالأجواء الشتوية.

طرق لتجنب الأمراض في الشتاء

تزداد العدوى وانتشار الفيروسات خلال فصل الشتاء وتصبح فرص انتقالها مرتفعة للغاية دوناً عن باقي فصول العام، لذا يجب تحصين البدن وتقوية المناعة لمهاجمة البكتيريا ونزلات البرد وذلك من خلال عدة طرق أبرزها تناول الفيتامينات.

  • أن طرق تجنب الأمراض الشتوية تتمثل في اتباع بعض العادات الصحية مع تناول الأطعمة المفيدة والغنية بالبروتينات.
  • تناول المشروبات الطبيعية: تعمل المشروبات الطبيعية على طرد السموم والبكتيريا من الجسم، لذلك ينبغي تناول كوب من الزنجبيل أو الينسون بشكل يومي،
  • إلى جانب هذا يجب شرب كميات كبيرة من المياه، فإن الجسم يكون عرضه للجفاف خلال وقت الشتاء، وعلى هذا يلزم تناول 8 أكواب.
  • غسل اليدين: أشار الأطباء أن غسل اليدين من أبرز طرق حماية الجسم من التعرض للأمراض، إذ أن الفيروسات والبكتيريا تظل على الأسطح لفترات طويلة وعند لمسها تنتقل بسرعة للإنسان مما يصيبه بالأمراض.
  • يفضل تطهير اليدين بواسطة الكحول، حيث تفيد في قتل العدوى والفيروسات، وبذلك يتحصن الجهاز المناعي من الأوبئة.
  • التمارين الرياضية: أن حركة الجسم تزيد من الشعور بالدفء، وهي من صور خفض التوتر والقلق المسببان في خفض المناعة، لذا ينصح بضرورة القيام بالتمارين الرياضية لتقليل فرص الإصابة.
  • أرتداء ملابس شتوية: من الضروري أن يرتدي المرء ملابس ثقيلة تحمي الجسم من التعرض لنزلات البرد والانفلونزا، وتجب السير حافياً القدمين.
  • التهوية: تساعد التهوية على طرد الفيروسات والبكتريا من المنازل، فإن الهواء النظيف يساعد في حماية الجهاز المناعي من الإصابة بالأمراض.
  • ممارسة اليوجا: أن اليوجا من الرياضات التأملية المفيدة للجسم، حيث تزيد من الهدوء النفسي والشعور بالراحة، وهذا يزيد من تحسين حالة المزاج، كما أنها تقلل من الضغط والقلق حتى لا تتأثر المناعة.
  • تناول الأكلات الصحية: من الضروري على الأفراد تناول الخضروات والفاكهة بصورة مستمرة، لأنها تقوي المناعة وتساعد في حماية الجسم من التعرض للإصابات، لذا يجب وضع عناصر البروتينات والألياف في الوجبات الغذائية اليومية.
  • من اللازم وضع تناول أكلات بها فيتامين ج وفيتامين C، وذلك لأنها تحد من الأمراض الموسمية المنتشرة خلال فصل الشتاء.
  • ارتداء الكمامة: ينبغي على الفرد ارتداء الكمامة الطبية، وذلك لأن فيروس كورونا تشتد خلال فصل الشتاء، لذا يجب تغطية الفم والأنف لحماية الجهاز التنفسي من الإصابة بالأمراض والفيروسات.
  • على صعيد آخر هناك بعض الفئات التي تكون عرضة للإصابة بالأمراض الشتوية، وتتمثل في الآتي.
  • أصحاب الإعاقات.
  • كبار السن.
  • المتواجدين في مناطق شديدة البرودة.
  • الأطفال أقل من 5 أعوام.
  • السيدات الحوامل.
  • المصابين بالأمراض المزمنة.

كانت هذه ابرز المعلومات حول موضوع خصائص فصل الشتاء – مشروع المعرفة مقدمة لحضراتكم من موقع مشروع المعرفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى