مال و استثمار

ماذا يعني حق الامتياز – مشروع المعرفة

ماذا يعني حق الامتياز

ماذا يعني حق الامتياز

 حق الامتياز يسمي ويعرف بشكل متداول بعقد فرنشايز، وأنه علاقة بين طرفين يقوم بمقتضاه أحد الطرفين والذي يعرف باسم مانح الامتياز بمنح الطرف الآخر والذي يعرف بممنوح الامتياز، وله الحق ببدء العمل أو عمل مشروع تحت الاسـم أو الشهرة التجارية التي ترتبط بمنتج المانح، وذلك يرجع إلي بتزويد الممنوح له بالسلع، وإكسابه المعرفة العلمية، وما غير ذلك المعرفة الفنية وما يرتبط بها، وفي المقابل يجب على الممنوح له استثمار تلك المعرفة، والاستفادة من العلامة التجارية والسلع مقابل التزامه بدفع مبلغ مالي، والمحافظة على الكتمان والابتعاد عن المنافسة.

  •  يمكن تعريف حق الامتياز بأنه له علاقة مستمرة، وتعبر عن تقديم الشخص المانح الترخيص الشخص للممنوح له بما يسمح للممنوح له القدرة على القيام بأعمال تجارية، وتقديم المساعدات التي ترتبط بالتنظيم، والتدريب، والترويج، والإدارة، والتسويق مقابل تقديم مبلغ مالي للمانح.
  • أو هو أحد أشكال العمل، يحصل من خلاله المالك المنتج أو الخدمة على خدمة أو توزيع منتجاته أو خدماته من خلال الوكلاء الممنوح لهم.
  •  يمكن للمانح بموجب عقد الامتياز الإشراف على كيفية إدارة وتنفيذ الممنوح له للمشروع، والطرق التي يسير فيها، ويكون ذلك بمقتضى التزام القانون، حيث أن الامتياز له أولوية يقررها القانون لحق معين مراعاة منه لصفته.

 خصائص حق الامتياز 

  •  الامتياز حق عيني: تمنح السلطة المباشرة للشخص الدائن على شيء معين بذاته يرتبط بالشخص المدين، ويمنح الدائن سلطة استيفاء دينه من المدين قبل باقي الدائنين، وهو بذلك يعطي الدائن الأفضلية والمتابعة كباقي الحقوق العينية. 
  • الامتياز حق تابع: وجود الامتياز يعتمد على وجود الكثير من الالتزامات التي تضمنه، قد يكون معروفاً من المال كما في الكفالة، أو ملزم بعمل ما، أو البعد عن أي عمل آخر، أو يبقى ببقائه ويزول بزواله، بالامتياز يزول بعد الوفاء بالدين المضمون، أو إذا الحكم عليه ببطلانه. 
  • الامتياز حق لا يقبل التجزئة: فهو يبقى متكاملاً على الشيء المرتبط به حتى ينقضي الدين المضمون به بأكمله، وذلك من خلال أن يضمن كل جزء من الشيء المثقل بالامتياز الدين الممتاز، كما يعتبر كل جزء من الدين المزود بالامتياز يكون محفوظاً بكل شيء، بحيث لا يتكون هناك أي تجزئة بالامتياز، ويجوز تخصيص جزء من الشيء لوفاء من أجل وفاء جزء من الدين. 
  • مصدر حق الامتياز: الامتياز مصدره القانون ويقرره المحدد مرتبته، ولا يعقد أو يتم إصداره من خلال القاضي أو الأفراد اعتبارا بأي شكل من الأشكال، ويخضع للقواعد العامة في الأحكام والتفسير، ولا يجوز القياس عليه أو وضعه في نظام الاستثناءات. 

 أنواع الامتيازات

يمكن منح الامتيازات للعديد من الأعمال التجارية سواء كانت صغيرة أو لها نشاط تجاري كبير، ويتميز الامتياز بالمرونة، وتحدد أنواع الامتياز من خلال نماذج التسوية ومستوي الاستثمار.

  • امتياز الوظيفة: يعبر عن الاستثمارات التابعة لهذا النوع من الامتيازات تعتبر ذات مستوى منخفض، وعادة ما تكون استثمارات منزلية، حيث يبدأ الشخص الممنوح له الامتياز بإدارة نشاط تجاري صغير خاص به، ويكون عليه شراء الحد الأدنى من الأدوات اللازمة، ومن الأمثلة على هذا النوع من الامتياز، خدمة الشحن، والتنظيف التجاري والمنزلي، وخدمات إصلاح الهواتف المحمولة، وخدمة العقارات، والسباكة، ووكالات السفر، وشركات تنظيم المؤتمرات، وغيرها.
  •  امتياز المنتج أو التوزيع: يستند هذا النوع من الامتيازات إلى علاقات أكثر مرونة بين المورد والبائع فيما يخص المنتجات وتوزيعها، ويقوم الشخص المانح بالترخيص وفي هذا النوع علامته التجارية للشخص الممنوح له من أجل إكسابه حق توزيع منتجاته، كتجارة السيارات، ومراكز إصلاح السيارات، وآلات البيع، والأجهزة، والحواسيب، وغيرها، ويُمثّل امتياز توزيع المنتج نسبة عالية من إجمالي مبيعات التجزئة. 

امتياز صيغة العمل

وهو النوع الأكثر انتشارا من أنواع الامتياز، ويستخدم في العلامة التجارية لصاحب الامتياز، مع فرصة تشغيل الأعمال وتسويق المنتج أو الخدمة بشكل كامل، إذ يقزم الشخص المانح للامتياز إجراءات حول كل جانب من جوانب العمل وفق خطة تفصيلية، وذلك من خلال التدريب والمستمر، وذلك من خلال منح هذا النوع من الامتياز التجاري إلى أكثر من 70 صناعة، ومن أبرز الأمثلة على الامتياز التجاري، الوجبات السريعة، والمطاعم، وخدمات الأعمال، وتجارة التجزئة، ونوادي واللياقة.

  •  الامتياز الاستثماري: يجمع هذا النوع المشاريع الاستثمارية كبيرة الحجم، والتي تحتاج رأس مال كبير للاستثمار، كالمطاعم الكبيرة، والفنادق، وقد يشارك الشخص المانح للامتياز أو فريق إدارة خاص بالشخص الممنوح له الامتياز بتشغيل الاستثمار وتحقيق الأرباح قبل انتهاء حق الامتياز.
  •  امتياز التحويل: يهدف هذا النوع إلى تعديل علاقات الامتياز المعياري، بما يزيد من تحويل الأعمال المستقلة في نفس الصناعة إلى وحدات امتياز، حيث يهتم الشخص الممنوح له الامتياز بالعلامات التجارية، ومعايير خدمة العملاء المهمة، ونظام التدريب، وبرامج التسويق، والدعاية والإعلان الخاصة بالشخص المانح للامتياز للاستفادة منها.
  •  وفي نفس الوقت تتوفر فرصة للشخص المانح للامتياز إمكانية النمو السريع من خلال إيرادات رسوم الملكية والوحدات، ويعتبر ذلك من سماسرة العقارات، وشركات الخدمات المهنية، وباعة الزهور، والخدمات المنزلية كالسباكة، وإصلاح أعطال المكيفات الهوائية، والأجهزة التقنية، وغيرهم الأنواع.

 إيجابيات حق الامتياز 

  • يعتبر الحد من المخاطر التي من الممكن أن يتعرض لها الاستثمار من أكبر مميزات الامتياز، وهذا لأن الامتيازات عادة تنمو بشكل سريع وفي نفس الوقت قادرة على تحقيق الأرباح بشكل أكبر وأسرع، واستفادة الشخص الممنوح له الامتياز من الاسم والعلامة التجارية المعروفة وتحسين الإدارة ينعكس على نجاح مشروعه بما يعود له بالفائدة.
  •  خيار الامتياز هو الحق الأكثر ربحاً فيما يرتبط بالمشاريع الصغيرة، فعادة ما تفشل تلك المشاريع بسبب الضعف في إدارتها، وذلك يمنح الامتياز لأصحاب تلك المشاريع للاستفادة من المعرفة الإدارية لدى الشخص المانح للامتياز واستغلالها في إدارة مشروعه بالشكل المطلوب.

سلبيات حق الامتياز 

  •  التكاليف الباهظة المرتبطة ببدء التشغيل وتكاليف الإتاوات المستمرة. 
  • افتقار الشخص الممنوح له الامتياز إلى الإبداع في مشروعه، وعدم قدرته على السيطرة عليه. 
  • القلة الملحوظة في خيارات التمويل من اتجاه الشخص المانح للامتياز. 
  • ضعف إدارة الشخص الممنوح له الامتياز للمشروع، أو اختياره لموقع غير مرغوب فيه عند فتح مشروعه التجاري، وهذه سلبية ترتبط بجميع الشركات تقريباً. 
  • وضع سمعة الشركة الكبيرة على المحك، وذلك لأن هناك مخاطر كبيرة مرتبطة بسمعة الشركات الكبيرة عند السماح للشركات الأخرى باستخدام أسمائها التجارية، وذلك يمكن أن يرجع إلى جودة الشخص المانح؛ مما يتشكل ذلك في جودة الأمور، والنظافة، وخدمة العملاء.

الامتياز مقابل الشركات الناشئة 

  • من الممكن على أي فرد أن يكمل في عمل مستقل من خلال تأسيس مشروعه الخاص وتحقيق الأرباح إذا امتلك فكرة جيدة، وخبرة، وترتيب جيداً لكيفية إدارة الأعمال التجارية، يكون البدء بمشروع خاص هو الخيار الأفضل.
  •  وذلك يمنح فرصة للحرية الشخصية والمالية له، وليس اتخاذ هذه الخطوة ليس بالأمر السهل لمن لا يمتلك الخبرة الكافية، وبسبب الصعوبات والمخاطر التي قد يقع لها الفرد، فمن الأفضل بدء العمل بمفرده.
  •  كما أنّ يجهل الكثير من الأمور المرتبطة بمشروعه، ولا بد من معرفة ما يحتاجه السوق، ويتبع عملية العرض والطلب حتى يستفيد من مشروعه ويحقق أكبر ربح ممكن، ففي ذلك الأمر حق الامتياز  يكون الحل الأمثل.

كانت هذه ابرز المعلومات حول موضوع ماذا يعني حق الامتياز – مشروع المعرفة مقدمة لحضراتكم من موقع مشروع المعرفة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى